متى بدأ استخدام البطاقات الملونة في كرة القدم ومن مبتكرها؟

Ahmed Wajieh 16:16 21/07/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت 360 – نشأت فكرة استخدام البطاقات الملونة المحايدة للغة التعبير عن نوايا الحكم في مباريات كرة القدم، من قبل الحكم الإنجليزي كين أستون الذي تم تعيينه في لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وكان مسؤولاً عن جميع الحكام في كأس العالم 1966.

وفي مونديال 1966 بدور ربع النهائي بين إنجلترا والأرجنتين، قام الحكم رودولف كريليتين ببعض القرارت القاسية دون العودة أولاً لإنذارهم ولم يوضح قراراته خلال المباراة، وهو ما دفع مدرب إنجلترا ألف رامزي للتواصل مع أحد المسؤولين في الفيفا للتوضيح عقب المباراة.

ومنذ هذه الحادثة فكر الإنجليزي كين أستون في طرق لجعل قرارات الحكم أوضح للاعبين والمشاهدين، وأدرك أن السير على طريقة إشارة المرور بطرح بطاقات ملونة مثل الصفراء تحذير والحمراء طرد سيساعد بشكل كبير جداً تجاوز الحواجز اللغوية وجعل من الواضح أنه تم تحذير اللاعب أو طرده.

وتم استخدام البطاقات الصفراء للإشارة إلى الحذر والبطاقات الحمراء للإشارة إلى الطرد لأول مرة في كأس العالم لكرة القدم 1970 في المكسيك، ومنذ ذلك الحين تم اعتماد البطاقات الملونة في جميع مباريات كرة القدم على مستوى أنحاء العالم.

يتم استخدام البطاقة الصفراء في العديد من الحالات، ولكن في الغالب يشير هذا إلى الحذر الذي يتم إعطاءه للاعب فيما يتعلق بسلوكه أو تدخل قوي على الخصم.

GettyImages-1146942037

بينما يتم استخدام البطاقة الحمراء في الغالب بعد ارتكاب جريمة خطيرة وغالبًا ما يؤدي إلى الخروج نهائياً من المباراة، ويتم إخراج البطاقة حمراء من قبل الحكم للإشارة إلى أنه تم طرد اللاعب، ويتعين على اللاعب الذي تم طرده مغادرة ميدان الملعب فورًا ويجب ألا يشارك في اللقاء، ولا يمكن استبدال اللاعب الذي تم طرده أثناء المباراة، ويجب أن يواصل فريقهم اللعبة بأقل لاعب واحد عن الخصم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

Recommended

الأكثر مشاهدة

×

غرور إبراهيموفيتش .. أبرز حالات العداء في مسيرته

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360-  كان يتوقع زلاتان إبراهيموفيتش عند قدومه للدوري الأمريكي، واللعب لفريق لوس أنجلوس جالاكسي، أنه لن يجد أي منافسة على عرشه كهداف ونجم للمسابقة، فكما كان يقول، فهو يواجه الدوري الأمريكي كله بمفرده.

لكن تألق المهاجم المكسيكي كارلوس فيلا، والذي يلعب لفريق لوس أنجلوس إف سي، وتسجيله لعدد أهداف كبير، علاوة إلى صناعته لتمريرات حاسمة أكثر من الظاهرة السويدية، أثار حقد اللاعب السويدي الشهير.

والذي أراد التأكيد على أفضليته في المباراة التي جمعت فريقهما يوم الجمعة، لوس أنجلوس جلاكسي ضد لوس أنجلوس إف سي ، والذي سجل فيها إبرا ثلاثة أهداف، مقابل هدفين لكارلوس فيلا، وفي أحد اللقاءات التلفزيونية عندما سأله المذيع عن تألق فيلا وأرقامه التي تفوقه أجاب: “إنه في أفضل سنواته، كم هو عمره؟، 29 عاماً ويلعب في الدوري الأمريكي؟، عندما كنت في نفس عمره أين كنت؟ في أوروبا، فارق كبير”.

وفي هذا التقرير نستعرض أبرز العداوات بين النجم السويدي والآخرين خلال مسيرته مع كرة القدم.

1- الغيرة بينه وبين رافائيل فاندِر فارت

AFC Ajax's forward Swedish Zlatan Ibrahi

قال فاندِر فارت لاعب وسط أياكس أمستردام السابق، أنه وعندما كان يزامل زلاتان إبراهيموفيتش فريق آياكس، كان يشعر أن إبرا كان يشعر بالغيرة منه، وتأكد له ذلك بعد أحد المواقف، التي هدد فيها المهاجم السويدي إياه بكسر ساقه.

2- الاعتداء على جينارو جاتوزو

Parma FC v AC Milan - Serie A

كشف أوربي إيمانويلسون لاعب ميلان السابق عن حادثة وقعت ما بين جينارو جاتوزو وزلاتان إبراهيموفيتش أثناء تواجدهما معًا في الروسونيري.

قال اللاعب الهولندي: “قال جاتوزو شىء لم يعجب إبرا، واستفزه، فقام زلاتان دون أن يقول شيئاً، ولكن بعد فترة وجيزة التقيا مجدداً في غرفة الملابس بعد انتهاء التدريبات، وأمسك زلاتان بجاتوزو ورماه في سلة المهملات”.

استطرد إيمانويلسون : “كان شىء جنوني، ضحكنا جميعاً خاصة عندما نظرنا لوجه جاتوزو، لم أستطع التوقف عن الضحك كلما تذكرت هذا الموقف لمدة أسبوع”.

3- خلافه مع إدينسون كافاني

FBL-EUR-C1-PSG-MAN CITY

لم تكن علاقة زلاتان إبراهيموفيتش مع المهاجم الأوروجوياني إدينسون كافاني على ما يرام.

فعندما وصل كافاني إلى باريس قادماً من نابولي، كانت هناك محاولات من النجم السويدي لتذكير كافاني بأنه النجم الأول في هذا النادي، وقال : “أتمنى أن تكون الرسالة قد وصلت، هناك قواعد في كل نادٍ وعليك احترامها”.

4- الخلاف الكبير مع بيب جوارديولا

Barcelona's Swedish forward Zlatan Ibrah

تعتبر العداوة الأشهر والأكثر تناقلاً بين الجميع، وهي عداوة المدرب الإسباني الشهير بيب جوارديولا بإبراهيموفيتش، الذي لم يحظى معه بوقت لعب كافى ولا بأوقات طيبة.

قال إبراهيموفيتش في تصريح ناري وشهير عن جوارديولا: “إنه ليس أسوأ مدرب تعاملت معه، لكنه الأقل نضجاً بينهم، لأن الرجل إذا كان لديه مشاكل فعليه أن يقوم بحلها، لكنه كان جباناً”.

5- لم يقبل المدافع اعتذاره

Real Salt Lake v Los Angeles Galaxy

دخل إبراهيموفيتش في شجار مع نيدوم أونوها مدافع فريق ريال سالت ليك خلال المباراة التي جمعتهما سوياً في الدوري الأمريكي.

تشاجر المهاجم السويدي لفريق لوس أنجلوس جالاكسي مع مدافع مانشستر سيتي السابق على أرضية الملعب في الدقيقة 60 من عمر المباراة بين الفريقين بعد أن ذهب للاحتفال بهدفه بالصراخ على قرب من أذن المدافع، وعلى عكس المتوقع ذهب زلاتان لغرفة ملابس الفريق المنافس بعد المباراة لتقديم اعتذار.

لكن أونوها رفض اعتذاره وقال: “لن أقبل اعتذاره، لقد قال لي على الميدان أنه سوف يقوم بإيذائي، بعد أن احتفل بطريقة مستفزة بالقرب من أذني، كثيرون يخافون منه ولا أدري لماذا، هو بشر عادي ولكنه متعجرف”.

الأكثر مشاهدة

إبراهيموفيتش يدهش الجميع مجدداً بهاتريك وهدف خرافي .. فيديو

Yusuf Moneer 11:15 20/07/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق فريق لوس أنجلوس جالاكسي فوزاً صعباً ومثيراً بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين على حساب جاره وغريمه لوس أنجلوس ضمن منافسات الدوري الأمريكي.

وشهدت المباراة أحداث قوية ومثيرة فيما يخص كرة القدم، حيث قدم الفريقان أداءاً رائعاً خصوصاً من جانب لوس أنجلوس جالاكسي بقيادة الأسطورة السويدية زلاتان إبراهيموفيتش.

وأبدع زلاتان إبراهيموفيتش وقاد فريقه لوس أنجلوس جالاكسي للفوز بالديربي بتسجيله هاتريك رائع، ليثبت مجدداً أنه اللاعب الأفضل والأكثر تأثيراً في الدوري الأمريكي.

وأدهش إبراهيموفيتش الجميع بتسجيله هدفاً خرافياً في شباك لوس أنجلوس وهو الهدف الأول له ولفريقه، بطريقة فردية رائعة بعد استلام متقن وتسديدة خرافية صاروخية.

شاهد هدف زلاتان إبراهيموفيتش الخرافي ..

شاهد هاتريك زلاتان إبراهيموفيتش فجر اليوم..

الأكثر مشاهدة