ذكريات الثأر والملحق الآسيوي تقود منتخب سوريا في مباراة استراليا

أمير نبيل 14:45 15/01/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • موقع سبورت 360 – سيكون الفوز كفيلا بتأهل منتخب سوريا إلى الدور الثاني لبطولة كأس آسيا كوصيف عن المجموعة الثانية التي تأهل عنها منتخب الأردن ويتصدرها حاليا برصيد 6 نقاط.

    ويتقابل منتخب سوريا عصر اليوم مع نظيره الاسترالي في مباراة مصيرية لحسم مشوار نسور قاسيون في بطولة كأس آسيا.

    وتحمل ذكريات مواجهات سوريا واستراليا ذكريات خاصة للمنتخب العربي، حيث تقابل المنتخباتن السوري والاسترالي في ملحق تصفيات آسيا المؤهل لكأس العالم، بعد مشوار مميز لسوريا في المرحلة الأخيرة من التصفيات واحتلال المركز الثالث بالمجموعة.

    الوصول إلى الملحق الآسيوي، حلم لم يكتمل لنهايته، بعدما تعادل المنتخبان ذهابا بنتيجة 1-1 في ماليزيا (ملعب منتخب سوريا)، بونفس النتيجة في الوقت الأصلي إيابا، في ظل تألق لافت للمهاجم والقائد عمر السومة، لكن هدفا في الدقيقة 109 وتحديدا بالشوط الإضافي الأول عن طريق المخضرم تيم كاهل رجح كفة استراليا، وأبت عارضة المنتخب الاسترالي أن تمنح بطاقة التأهل للنسور، بتسديدة السومة التي جاءت في الثواني الأخيرة من المباراة وحرمت منتخب سوريا من هدف كان مستحقا ليؤهله عن ملحق التصفيات، علما بأن المنتخب السوري لعب منقوصا من أحد لاعبيه وهو محمود المواس بعد طرده  في الدقيقة 94.

    وتحمل هذه المواجهة ذكريات خاصة لدى الجماهير السورية، التي شاهدت حلم المونديال يقترب، قبل أن يتلاشى على يد استراليا، ومن ثم فإن الفوز هذه المرة سيكون لا بديل عنه من أجل التعويض.

    تصفح الموقع الرسمي للدوري السعودي، وتابع أهم الأخبار، وأخبار كريستيانو رونالدو باللغة الإنجليزية

    وربم لم يقدم منتخب سوريا أفضل مستوياته في مباراتيه أمام فلسطين “0-0” والأردن “0-2” لكنه يمتلك فرصة الآن، لأن يحقق ما فعله منتخب عربي آخر بالفوز على الكانجارو الاسترالي، حيث كانت البداية موفقة للنشامى

    وسيساهم في ذلك ما يرنو إليه المدرب فجر إبراهيم الذي يركز بشكل كبير على الجانب المعنوي للاعبي سوريا من أجل تحقيق انتفاضة في الأداء واللعب بروح قتالية وبشكل تكتيكي أفضل في ثالث مبارياتهم بالبطولة.

    قناة سبورت 360عربية على يوتيوب

    الأكثر مشاهدة