يورو 2016 .. الحلول الفردية رجحت كفة فرنسا أمام التنظيم الروماني

عمرو سعد 02:04 11/06/2016
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • تمكن المنتخب الفرنسي من تحقيق أول فوز له في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 وذلك بعد الفوز في المباراة الافتتاحية أمام رومانيا بهدفين مقابل هدف وحيد.

    زملاء بول بوجبا سيطروا على المباراة في أغلب أوقاتها لكن هذه السيطرة لم تكن فعالة بعض الشيء على مرمى المنتخب الروماني إلا في لحظات قليلة.

    في هذا التقرير سوف نسرد معكم الأخطاء التي وقع فيها كل مدرب:

    فرنسا

    1- تواجد الثلاثي نجولو كانتي وبليس ماتيودي بالإضافة إلى بول بوجبا هو أمراً مثالياً لأي تشكيلة لكن لم يكن الأمر كذلك في لقاء اليوم فأداء الديوك عابه البطء الشديد في التحضير ونقل الهجمة من وسط الملعب إلى مناطق صناعة الخطورة.

    تصفح الموقع الرسمي للدوري السعودي، وتابع أهم الأخبار، وأخبار كريستيانو رونالدو باللغة الإنجليزية

    2-كان من الأفضل تواجد مهاجم متحرك بدلاً من أوليفيه جيرو الذي سلم نفسه للدفاع الروماني في أغلب الوقت  وفي الوقت الآخر كان يضيع الفرص بشكل غريب ، مارسيال كان سيقدم الإضافة إذا لعب في مركز المهاجم خاصة عندما يتبادل هذ الدور مع أنطوان جريزمان حيث أن هذا الثنائي سيكون أكثر تحركاً وإزعاجاً للخصوم.

    3-خط دفاع المنتخب الفرنسي ظهر أنه غير متفاهم ويفتقر للتجانس تماماً حيث أن الكرات القليلة التي وصل بها المنتخب الروماني شكلت خطورة كبيرة على دفاعات المدرب ديديه ديشان ، جهة باتريس إيفرا كانت مفتوحة تماماً خاصة في الشوط الأول وتوغل لاعبي رومانيا كثيراً من خلالها وشكلوا خطورة كبيرة.

    4- الحلول الفردية كان لها كلمة السر في هذا اللقاء خاصة ديمتري باييت الذي صنع الهدف الأول بعدما أرسل كرة عرضية على رأس جيرو ليحولها الأخير في المرمى برأسه ، في حين تمكن من تسديد كرة قوية للغاية سكنت شباك تاتا روسانو لكن الحلول الفردية لن تفيد المنتخب الفرنسي كثيراً في لقاءات ذات مستوى أقوى.

    رومانيا

    1- المنتخب الروماني قدم مباراة كبيرة للغاية خاصة من جانب الخططي والتنظيمي على أرضية الملعب ، حيث لعب مبارا تكتيكية من الطراز الأول في الشوط الأول خاصة.

    2-الخطأ الأول الذي وقع فيه المدرب الروماني كان مع بداية الشوط الثاني حيث بادر بالهجوم وفتح الملعب بشكل غريب حيث أن هذا الأمر هو الذي يتمناه ديشان وأبناءه وبالفعل نجحوا في تسجيل الهدف الأول عن طريق المساحات التي تركها خط وسط لاعبي رومانيا والتي كشفت خط الدفاع بشكل كبير وأصبح معرض للخطر في أوقات كثيرة.

    3-كان هناك ضعفاً في الرقابة الفردية من قبل مدافعي المنتخب الروماني حيث أن قلبي الدفاع تركوا مساحة ووقت كبير لمهاجمي المنتخب الفرنسي خاصة في الكرات الثابتة والعرضية سواء الأرضية أو العالية .

    اشترك بنشرتنا الإخبارية .. اضغط هنا

    قناة سبورت 360عربية على يوتيوب

    الأكثر مشاهدة