أبوريدة: سنحاول إقناع لاعبي المنتخب بعدم الصيام في روسيا

أمير نبيل 13:58 28/12/2017
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • اعترف هاني أبوريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، بأنه سيكون من الصعب على لاعبي المنتخب، الالتزام بالصيام في رمضان، خلال الأيام الأخيرة من الشهر الكريم، وذلك قبل مونديال “روسيا 2018″.

    ويشارك منتخب مصر في نهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 28 عاما، فيما ستكون أولى مبارياته ضمن المجموعة الأولى التي تضم روسيا وأوروجواي والسعودية، مع المنتخب الأوروجواياني في أول أيام عيد الفطر المبارك “نظريا”، ما يعني أن الفراعنة سيخوضون الاستعدادات للبطولة خلال فترة الصيام في رمضان.

    وقال أبوريدة في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء الروسية “تاس”: “هذه هي مشكلتنا الرئيسية”.

    وأضاف أن القرآن الكريم يجيز الإفطار لمن هم على سفر، خاصة أن التدريب أثناء الصيام، سيقلل من جاهزيتهم للمباريات وبالتالي تزداد فرص الخسارة في المباريات الثلاثة بالمجموعة.

    وأضاف أبوريدة أيضا أن توقيت الإفطار في روسيا سيزيد من صعوبة الأمر على اللاعبين، حيث أن غروب الشمس يكون متأخرا، ما يعني أن اللاعبين لن يفطروا قبل التاسعة مساءً، وهذا أمر صعب للغاية.

    تصفح الموقع الرسمي للدوري السعودي، وتابع أهم الأخبار، وأخبار كريستيانو رونالدو باللغة الإنجليزية

    وعن طموح الفراعنة في المونديال، قال أبوريدة إن الهدف الرئيسي هو التأهل للدور الثاني، وهو ليس هدف منتخب مصر فحسب ولكن جميع المشاركين بالبطولة.

    وتابع: “إذا وصلنا للدور الثاني منة المونديال سنرى ما سيحدث عندئذ، فالأمر يتوقف على المنافس الذي سنلاقيه”.

    وعن سر اختيار للعاصمة الشيشانية جروزني لاستضافة معسكر المنتخب المصري قبل المونديال قال أبوريدة: “الأمر يخضع لاختيار فني بحت.. فقد تم دراسة الأجواء هناك، والملاعب والإقامة، فهناك استاد رائع للغاية وفندق تم تشييده حديثا وبالتالي فالظروف ستكون ملائمة لنا أكثر من سان بطرسبورج أو غيرها”.

    وأضاف: “البعض يظن أن وجود أغلبية مسلمة في الشيشان وراء الاختيار، لكن هذا لم يكن المعيار الرئيسي في تحديد مكان المعسكر”.

    وعن اعتماد المنتخب المصري بشكل كبيرة على محمد صلاح قال أبوريدة: “نحن نعرف أن البعض يُلقبنا بمنتخب صلاح، لكن هذا الأمر يحدث أيضا مع كريستيانو رونالدو في البرتغال وميسي في الأرجنتين، فهذه هي كرة القدم، فكثيرين ينظرون إلى محمد صلاح ويضعون آمالا عليه كونه النجم الأبرز”.

    وأضاف: “مازالت أمامنا الكثير من الوقت حتى نخوض مباراتنا الأولى أمام أوروجواي يوم 15 يونيه، فربما يكون صلاح مصاب وقتها أو حتى لا يسجل، فالتوقعات المبكرة ليست في محلها”.

    قناة سبورت 360عربية على يوتيوب

    الأكثر مشاهدة