صرح يوناي إيمري مدرب باريس سان جيرمان الفرنسي بأن قرار إجراء عملية جراحية على قدم نجمه البرازيلي نيمار دا سيلفا يعد صعبًا للغاية، مشيرًا إلى أن الفريق الباريسي سيفتقده في مدة غيابه.

وكان نيمار دا سيلفا قد تعرض للإصابة في مباراة باريس سان جيرمان الأخيرة بالدوري الفرنسي أمام مارسيليا، وكانت التقارير الأولية تشير إلى غياب اللاعب لمدة ثلاثة أسابيع فقط، ليغيب بشكل رسمي عن لقاء ريال مدريد الإسباني، ضمن منافسات إياب دور الستة عشر من مسابقة دوري أبطال أوروبا .

ولكن بعد ذلك تبين تعرضه لشرخ في مشط رجله، ويستلزم ذلك التدخل الجراحي لتزيد مدة غيابه لتصل إلى شهرين وأكثر مما يؤكد انتهاء موسم النجم البرازيلي بشكل شبه رسمي.

وتحدث يوناي إيمري مدرب باريس سان جيرمان حسب صحيفة “آس” الإسبانية عن هذا الأمر قائلاً “يوم الأحد الماضي تبين الأمر بأن إصابة نيمار بسيطة في الكاحل، ولكن بعد ذلك ظهر في الأشعة بأنه هناك شرخ في مشط قدمه”.

وأضاف “قررنا أخيرًا إجراء عملية جراحية لنيمار، بالتأكيد هذا القرار صعب للغاية لأن نسبة مشاركته معنا 10% فقط حسب كلام الطبيب يوم الثلاثاء الماضي”.

تصفح الموقع الرسمي للدوري السعودي، وتابع أهم الأخبار، وأخبار كريستيانو رونالدو باللغة الإنجليزية

وتابع “ولكن الطبيب قال لي أن هناك خيار آخر بشأن إصابة نيمار بدون التدخل الجراحي، حيث أن جويديس لاعبنا المعار لصفوف فالنسيا كانت لديه نفس الإصابة ولعب أكثر من مباراة بها قبل أن يجري هذه العملية، على العموم نحن سنفتقد نيمار كثيرًا”.

وأكمل “نيمار لاعب مهم للغاية بالنسبة لنا، ولكن لاعبو باريس سان جيرمان سيقدموا كل ما لديهم في الفترة المقبلة، وسننتظر عودة نيمار للمشاركة في دوري أبطال أوروبا“.

الجدير بالذكر أن نيمار قد طلب اللجوء للتدخل الجراحي حتى يكون جاهزًا تمامًا للمشاركة مع منتخب بلاده البرازيل في كأس العالم 2018 المقرر إقامتها في روسيا.

قناة سبورت 360عربية على يوتيوب

الأكثر مشاهدة