دي خيا متحمس لارتداء شارة قيادة مانشستر يونايتد

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- يطمع الحارس الإسباني الدولي دافيد دي خيا في أن يكون قائد لفريق مانشستر يونايتد وذلك بعد أن اقترب من تمديد عقده مع النادي حتى عام 2025 ليُغلق بذلك باب التكهنات التي دارت حول خروجه من فريق ملعب الأولد ترافورد.

وأظهر دي خيا ارتياحاً كبيراً في العمل مع المدير الفني النرويجي أولي جونار سولشاير وكذلك مع مدرب الحراس الخاص به إيمليانو ألفاريز.

ويعتبر دي خيا أحد أقوى المرشحين لنيل شارة القيادة للفريق بشكلٍ مستمر، بعد أن ارتداها في عدة مناسبات متفرقة من قبل.

قال دي خيا في تصريحاته قبل مغادرة سنغافورة إلى شنجهاي: “ارتديت شارة الكابتن لعدة مباريات سابقى، وبالتأكيد فهو شعور رائع أن تصبح قائد لنادٍ مثل مانشستر يونايتد وتدافع عن شعاره”.

استطرد: “إنه شىء رائع وسأكون سعيداً به بالتأكيد، هذا هو موسمي التاسع وأنا أشعر بأنني واحد من أكثر اللاعبين خبرة وأريد أن أظهر ذلك على أرضية الميدان وأساعد اللاعبين الشبان ليعرفوا ماذا يعني مانشستر يونايتد فهذا أمر مهم”.

واعترف الحارس الخبير بأن الموسم الماضي لم يكن جيدًا لمانشستر يونايتد بعد إخفاق الشياطين الحمر في حجز مركز مؤهل لدوري الأبطال.

ووقع دي خيا في عدة أخطاء في بعض المباريات المهمة لليونايتد، ولكن المدير الفني سولشاير دافع عنه واستمر في الدفع به معطياً له الثقة وكانت هذه هي أحد أسباب رغبته بالبقاء.

كان اليونايتد قد فاز بأول ثلاث مباريات له في الجولة التحضيرية حتى الىن ضد بيرث جلوري وليدز يونايتد وإنتر ميلان، ومن ثم سيواجه توتنهام يوم الخميس في شنجهاي.

قال دافيد عن سير التحضيرات: “علينا أن نتحسن فنحن مانشستر يونايتد وعلينا أن نقاتل على البطولات”.

واختتم حديثه قائلاً: “عندما ترتدي هذا القميص فهو يعني أن تقاتل على كل شىء لأجل الفريق، وأعتقد أننا في تحضيرات هذا الموسم عملنا بجدية أكبر بالكرة وعلى الحفاظ على الكرة والبناء من الخلف والسيطرة على المباراة وهذه أمور لم نكن نتدرب عليها في الماضي”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

Recommended

الأكثر مشاهدة